اعلان
اعلان

أخبار السيارات

مرسيدس-بنز تطلق طرازات جديدة خلال المعرض الدولي للسيارات في فرانكفورت

تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2017

الظهور العالمي الأول لسيارة Project ONE من مرسيدس-AMG

مرسيدس-بنز تطلق طرازات جديدة خلال المعرض الدولي للسيارات في فرانكفورت

 

اجتذبت مرسيدس-بنز الأنظار مرة أخرى خلال دورة هذا العام من معرض فرانكفورت للسيارات (IAA)، حيث كشفت عن مجموعة مذهلة من أحدث طرازاتها، لتؤكد على مكانتها الريادية كعلامة ممتازة للسيارات. ولعل الفعالية الأبرز كانت الظهور الأول للسيارة الهجينة Project ONE من مرسيدس-AMG، والمجهّزة بتقنية القيادة الهجينة للفورمولا 1 ذات الأداء المميز على حلبات السباق. وفي ظهورها الأول كذلك خلال المعرض، انطلقت الفئة-S كوبيه والفئة-S كابروليه الجديدتان بمفهوم الفخامة إلى مستويات بعيدة. وكجزء من دورها في رسم الملامح المستقبلية للتنقّل، اغتنمت مرسيدس-بنز معرض فرانكفورت للكشف عن سيارتها النموذجية smart vision EQ fortwo، وسيارة EQA النموذجية (أول سيارات EQ الكهربائية بالكامل ضمن فئة السيارات المدمجة)، وتقنيتها المبتكرة الجديدة لخلايا الوقود، مرسيدس-بنز GLC F-CELL.

وقال لينارت مولر-تويت، رئيس قسم التسويق والاتصال، سيارات مرسيدس-بنز الشرق الأوسط: "إن الارتقاء بالتميز الهندسي إلى مستويات جديدة يعتبر جزءاً لا يتجزأ من الصيغة الوراثية لعلامة مرسيدس-بنز، ويتجلّى ذلك بشكل مميز مع إطلاق السيارة المرتقبة جداً AMG Project ONE خلال المعرض الدولي للسيارات. ويمكن قول الشيء نفسه لكل طراز من مرسيدس-بنز، ولكل ابتكار تكنولوجي استعرضناه هنا هذه السنة. وكونها مخترع السيارة بحد ذاتها، لطالما تصدّرت مرسيدس-بنز الطليعة في مجال التقنيات الخاصة بالسيارات، وكذلك من حيث السيارات النموذجية الجديدة مثل smart vision EQ fortwo الجديدة، والتي نؤمن بقوة بأنها ستُحدث تغييراً جذرياً في قطاع التنقل على مستوى العالم".

مرسيدس-بنز Project ONE - مستقبل قيادة الأداء

للمرة الأولى، تجلب السيارة الرياضية المميزة ذات المقعدين Project ONE من مرسيدس-AMG أحدث التقنيات الهجينة والفعّالة والمطوّرة بالكامل للفورمولا 1 من حلبات السباق، لتدخلها بالمستوى نفسه تقريباً إلى سيارات الركاب على الطرقات، لتصبح بذلك أبرز ملامح الذكرى السنوية الـ 50 لعلامة AMG. وتولّد هذه السيارة الهجينة عالية الأداء قوة تزيد عن 1,000 حصان، وتتجاوز سرعتها القصوى حاجز الـ 350 كم/س. وتجمع السيارة الاختبارية بين الأداء المميز على حلبات السباق، وبين تقنية الفورمولا 1 الهجينة والملائمة للاستخدام اليومي مع مستوى مثالي من الكفاءة. وتعتبر هذه السيارة الأولى من نوعها على مستوى العالم. وتقع المسؤولية الكاملة لابتكار سيارة Project ONE على عاتق مرسيدس-AMG. وقد تم تنفيذ أعمال التطوير المعـقّـدة بتعاون وثيق مع خبراء الفورمولا 1 في قسم آليات الحركة فائقة الأداء في مرسيدس-AMG في "بريكسوورث"، ومع فريق مرسيدس-AMG بتروناس لرياضات السيارات في "براكلي". ومع السيارة النموذجية AMG GT ذات الأربعة أبواب، تقدم سيارة Project ONE من مرسيدس-AMG رؤية أخرى نحو الاستراتيجية المستقبلية لأداء القيادة الهجينة التي تطمح إليها علامة السيارات الرياضية تحت مظلة مرسيدس-بنز.

سيارة smart vision EQ fortwo - مستقبل التنقل في المدينة

تقدم سيارة smart vision EQ fortwo حلاً ذكياً ومستحدثاً لرؤية جديدة لنظام النقل والمواصلات المحلي في المدينة بمقومات مرنة وشخصية عالية، وبكفاءة متكاملة؛ إذ تـقل السيارة النموذجية الذاتية ركابها مباشرة من مواقعهم التي يختارونها.

ومع سيارة smart vision EQ fortwo التي تعمل بصورة كهربائية، قدّمت smart سيارة نموذجية من علامة المنتج والتكنولوجيا الجديدة نسبياً EQ خلال فعاليات معرض فرانكفورت الدولي للسيارات 2017. ومن المنتظر دخول أكثر من عشر سيارات كهربائية جديدة إلى سلسلة الإنتاج في شركة سيارات مرسيدس-بنز بحلول عام 2022، من smart إلى سيارات دفع رباعي كبيرة.

وأوضحت مرسيدس-بنز أنه تم تطوير smart لتكون أول علامة للسيارات الكهربائية كلياً تحت مظلة "دايملر"، مع رؤية طموحة تتمثّل في تعديل مجموعتها من السيارات بمحركات الاحتراق إلى سيارات تعمل كهربائياً بالكامل.

الفئة-S كوبيه وكابروليه - سيارات أحلام جديدة للأدء

تم تسليط الأضواء كذلك في فرانكفورت على الفئة-S كوبيه والفئة-S كابروليه الجديدتين بطرازاتهما المتنوعة - حيث استعرض كل منهما أحدث تطوّرات المجموعة الأبرز لمرسيدس-بنز. وسوف تستفيد الكوبيه والكابروليه قريباً من الابتكارات الشاملة ذاتها التي أُدخلت إلى سيارة السيدان المذهلة، والتي تم إطلاقها مؤخراً في الشرق الأوسط. ويعبّر التصميم المطوّر عن مستوى أعلى من الأناقة والتفرّد، مع التباهي بقدراتها الفنية الاستثنائية. وتضم الفئة-S كوبيه وكابروليه طرفاً أمامياً داخلياً مع موزّع هوائي مطلي بالكروم أسفل المصد الأمامي، ومآخذ ضخمة للهواء. وتكتسب الإطلالة الديناميكية مزيداً من التألق مع العتبات الجانبية المُعاد تصميمها، والأجزاء المطلية بالكروم على العادم المزدوج مع إطلالة V12، في حين أن المصابيح الأمامية المبتكرة بتقنية OLED، ومقصورة القيادة ذات الواجهة الزجاجية العريضة، وأحدث أنظمة مساعدة السائق، وكذلك مزايا الراحة، تؤكد على المكانة الريادية المستحقة في مجالي الأناقة والابتكار.

وعزّزت مرسيدس-AMG من خصائص الفئة-S كوبيه وكابروليه مع مجموعة من الإضافات الفنية والبصرية. وتُهيمن شبكة المبرد بتصميم Panamericana الجديد على الطرف الأمامي، لتعطي سيارات الأداء ذات البابين من الفئة الفاخرة إطلالة أكثر قوة وجرأة.

السيارة النموذجية EQA - قمة الجاذبية في سيارة مدمجة

تعتبر السيارة النموذجية EQA، التي تم الكشف عنها في المعرض الدولي للسيارات (IAA)، أول سيارات EQ الكهربائية كلياً من مرسيدس-بنز ضمن فئة السيارات المدمجة. فمع نظام الدفع الرباعي الدائم للقيادة مع موتورين كهربائيين، تقدم هذه السيارة أداءً استثنائياً، مع قوة للنظام يمكن زيادتها لأكثر من 200 كيلووات بفضل مكوّنات البطارية القابلة للترقية. وبجانب استراتيجية مرسيدس-بنز للتشغيل الذكي، تقطع سيارة EQA النموذجية نطاقاً يصل إلى حوالي 400 كيلومتر اعتماداً على سعة البطارية المثبتة. ومع تصميم يخلو إلى حد كبير من الفتحات والخطوط، وكذلك اللوحة السوداء في الأمام، والتي تعمل كشبكة مبرد افتراضية، تعتبر هذه السيارة مثالاً آخراً للتطور المُمنهج للغة التصميم ذات النقاء الحسي. وتستند تقنيتها المبتكرة للإضاءة على ألياف الليزر. وتشير الشارة الضوئية اللولبية إلى التفكير الكهربائي، وتستحضر صورة اللفائف النحاسية على موتور كهربائي.

تقنية خلايا الوقود - خلايا الوقود وتقنية البطارية المبتكرة

تعتبر تقنية خلايا الوقود جزءاً محورياً من استراتيجية دايملر لآليات نقل الحركة. وقد اكتسبت مرسيدس-بنز بالفعل خبرة متمرّسة مع السيارات الكهربائية التي تعمل بالهيدروجين عبر عدة أجيال من المركبات. وحتى الآن، فإن أسطول سيارات دايملر بخلايا الوقود، والذي يضم إلى جانب مجموعة من سيارات الأبحاث أكثر من 300 مركبة، قد قطعت ما مجموعه 18 مليون كيلومتر تقريباً. وشهد المعرض الظهور الأول للجيل التالي من المركبات التي تعمل بخلايا الوقود من مرسيدس-بنز. وبتطويرها حالياً استناداً إلى سيارة GLC، تجمع سيارة ما قبل الإنتاج مرسيدس-بنز GLC F-CELL بين خلايا الوقود وتقنية البطارية المبتكرة.

تطبيق EQ Ready - للمساعدة على التحوّل إلى مفهوم التنقل الإلكتروني

يساعد تطبيق EQ Ready الجديد السائقين ليقرروا ما إذا كان من المنطقي بالنسبة إليهم شخصياً التحوّل لقيادة سيارة كهربائية أو هجينة. ويمكن لتطبيق الهواتف الذكية أن يسجّل الرحلات الفعلية التي يقوم بها المستخدم، وتحليل سلوك التنقل اليومي، ومقارنته بالعديد من معطيات السيارات الكهربائية والهجينة. وهذا يجعل من الممكن اختبار التنقل الإلكتروني بطريقة افتراضية وواقعية كذلك. ويقترح تطبيق EQ Ready أيضاً أي طراز بديل من smart أو مرسيدس-بنز يتماشى بالشكل الأفضل مع السلوك الفردي للمستخدم.